تصميم | 5 دقائق للقراءة

Godot محرك الألعاب الجديد الذي سيجعلك تنسى يونتي وUnreal

الآن هي أفضل لحظة لتطوير لعبة لعدة أسباب. السبب الأول هو أنك على قيد الحياة ، وبعد الموت لا يمكنك تطوير الألعاب للأسف. السبب الثاني هو أدوات تطوير الألعاب لم تكن يوما بهذه السهولة. وأحد اهم هذه الأدوات حاليا هو محرك العاب جودوت (بالانجليزية Godot) الذي بوقت قصير استطاع الوصول الى مرحلة تمكنه من منافسة المحركات الضخمة مثل Unity وUnreal Engine. فما هو هذا المحرك؟ وما الذي يشجعك على تعلمه؟


محركات الألعاب لا تعد ولا تحصى...

على عكس الزمن التي بدأت فيه الألعاب الالكترونية، حيث كان تطوير لعبة يحتاج ليس فقط لمبرمج، بل لمهندس الكترونيات، يوجد الآن ملايين الكتب والمقالات والدورات التي تنشر شروحات عن تطوير الألعاب بطريقة سهلة، وبشكل مجاني. بالاضافة الى هذا، فلدينا ايضا مئات المحركات التي تساعد كثيرا في تطوير لعبة، اذكر اهمها


   Unity / Unreal Engine / CryEngine / Lumberyard

    Scirra’s Construct / Stencyl / GameMaker / RPG Maker

    Love2D / HaxeFlixel / Cocos2D / Phaser

 بامكاني الاستمرار بذكر محركات حتى أشيخ ... أنا لا أمزح حتى ...

لكن الكثرة لا تعني الأفضل، فنحن هنا نقع في معضلة: مع هذا الكم الهائل من المحركات القوية، أي منها سنختار؟

جودوت Godot: المحرك المستضعف الذي اصبح ينافس على القمة

بالرغم من انه بدأ اسم Godot بالانتشار بشكل سريع، الا انه قبل فترة قصيرة كان محركا متجاهلا. من النادر ان تجد احدا يوصي به عندما تريد البدأ بتطوير الألعاب. كان يعيش في ظلال المحركات العملاقة امثال Unity، Unreal Engine، و GameMaker. لكن هذا لا يعني انه محرك ضعيف او مبتدأ، على العكس تمامًا! بدأ تطوير محرك Godot عام 2007 كمحرك خاص، لكن تم نشره كبرنامج مفتوح المصدر في عام 2014، ويعمل عليه منذ ذاك مئات المبرمجين من حول العالم. لكن بالرغم من انه غير مدعوم من شركات ضخمة، وعمره اصغر من عمر معظم المحركات المشهورة الأخرى، في جودوت العديد من المزايا التي تجعلك تتخلى عن البرامج العملاقة وتستخدم المحرك الذي لم تتم اكتشاف موهبته الى مؤخرا، فلنتعرف عليها سويا:

1) صغير في الحجم، كبير في المميزات

اذا حاولت تحميل احد المحركات من قبل، فبالتأكيد انت تعرف شعور انتظار الملف الضخم حتى ينتهي، ثم من بعدها عملية التنصيب التي تأخذ عمرًا حتى تتمكن من يتثبت البرنامج بالكامل. وحتى بعد كل هذا العناء، فالعذاب لم ينتهي: اذا لم يكن لديك جهاز خارق، فحتى عملية فتح المحرك تأخذ وقتا وجهدا من حاسوبك المسكين. لكن مع جودت، كل هذا محلول! حجم محرك Godot كاملا لا يتجاوز ال30 ميغابايت (نعم، ميغابايت!)، ولا يحتاج الى تنصيب! فقط حمل البرنامج الصغير وابدأ بتطوير لعبتك!

2) يعمل بكفاءة على جميع انظمة التشغيل

صحيح ان العديد من المحركات تدعم اكثر من نظام تشغيل، لكن هذا الدعم متفاوت. اذا جربت محرك يونتي مثلا على نظام لينكس، ستواجهك العديد من المشاكل الصغيرة لكن المزعجة. لكن في محرك جودوت، فان الجودة هي ذاتها على جميع انظمة التشغيل ويندوز، لينكس، وماك. لا يهم اذا كان شريكك في العمل يستخدم ويندوز وانت تستخدم لينكس، لن يكون هناك فرق خلال تطوير مشروعكم.

3) مجاني ومفتوح المصدر

ما قرأته صحيح! ان محرك Godot مجاني 100% بكل مميزاته وبدون اي اعلانات! بامكانك استخدامه متى شئت بدون دفع اي مبلغ، وبامكانك الغاء شعار المحرك من لعبتك مجانا (بعكس يونتي). انه حرفيا أرخص من التراب! كما انه احد المحركات القليلة مفتوحة المصدر، اي انه بامكانك قراءة وتعديل كود المحرك متى تريد.

4) سهل للمبتدئين

بالرغم من ان شكل واجهته الأساسية قد يبدو معقدا ومخيفًا للمبتدئين، الا انه بامكانك تعلم الأساسيات التي تمكنك من بناء لعبة بسيطة بأقل من أسبوع. المحرك يغني عنك كتابة العديد من الأكواد، حيث انه بامكانك انجاز الكثير من لعبتك بدون كتابة اي كود، من خلال أدوات المحرك. كما انه يوجد العديد من المصادر التي تشرح كيفية العمل بGodot خطوة بخطوة. اهم هذه المصادر هو الشرح الرسمي للمحرك، بامكانك الاطلاع عليه من هنا.

5) يدعم الألعاب ثنائية الأبعاد وثلاثية الأبعاد

قد تتسائل عزيزي القارئ الآن انه ما المميز في هذا، معظم محركات الألعاب تدعم تطوير ألعاب ثنائية الأبعاد (2D) وثلاثية الأبعاد (3D). صحيح، لكنك ستنصدم حين تعرف ان العديد من هذه المحركات تدعم في الأساس فقط ألعاب ثلاثية الألعاب، والألعاب ذات الأبعاد الاثنين ما هي الى خدع بصرية في طريقة عمل المحرك. هذا يعني ان اللعبة التي تراها انت ثنائية الأبعاد هي في الحقيقة ثلاثية الألعاب، لكنك تراها من زاوية واحدة فقط. "ما المشكلة في هذا اذا كانت اللعبة تظهر كثنائية الألعاب؟" اسمعك تقول. المشكلة ان اللعبة ستكون ابطأ واثقل من المطلوب، وحجم ملف اللعبة اكبر. محرك جودوت يسمح بتطوير ألعاب ثنائية الأبعاد بحق، ويجهزك بأدوات ملائمة لها.

6) يدعم العديد من اللغات البرمجية

ان محرك جودوت يدعم عدة لغات برمجة، هي C++، C#، GDScript

اول لغتين بغنى عن التعريف، لكن لغة GDScript هي لغة مخصصة لمحرك Godot، مبنية على البايثون (تشابه كبير جدا، اذا كنت تعرف الباثون، فال GDScript ستكون سهلة جدا عليك). اللغة التي نوصي بها هي GDScript، حتى لو كنت خبيرا باللغتين الأخرتين اكثر، لأنها مصممة لتستخدم في هذا المحرك، ولديها القدرة ان تستغل قدراته اكثر بكثير من غيرها.

7) نظام انيميشن قوي وبسيط

من بين كل المحركات التي استخدمتها في حياتي، ان جودوت يمتلك افضل نظام للأنيميشن وأسهلها. ربما ليس قويا جدا في الألعاب المتقدمة، لكن بساطة استخدامه تجعله يتفوق على غيره بنظري. بامكانك تحريك اي جزء تريد من اللعبة باستخدام العدد الكبير من الأدوات التي ستساعدك بجلب لعبتك الى الواقع.

الخاتمة

ختامًا اقول انه لو كنت مطور العاب محترف، او مبتدئ يحاول الدخول الى هذا العالم الرهيب، اعطي محرك جودوت فرصة. انه فعلًا محرك ألعاب لا مثيل له، وبحسب رأي المتواضع، فانه سيصل الى القمة قريبة.

أترككم الآن مع بعض الصور المأخوذة من ألعاب تم تطويرها باستخدام محرك Godot.

بامكانك تحميل محرك Godot من هنا